بطاقة الأداء المتوازن – أسلوب حديث في تقييم أداء المنشآت
الفئة :  التنمية الإدارية   القسم :قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة :د. محمد العامري                الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري
بطاقة الأداء المتوازن – أسلوب حديث في تقييم أداء المنشآت
07/09/32 05:15:57 ص

تسعى المنشآت دائماً إلى إحداث تغيير في سياستها بما يحقق انتقالها من الوضع القائم إلى الوضع الذي تسعى أن تكون فيه مستقبلاً، وهذا الانتقال يتطلب غالباً اتخاذ إجراءات إدارية. وقد جرت العادة على أن اتخاذ هذه الإجراءات يتم بعد مرحلة قياس وتقييم، هذا وتعتبر المقدرة على قياس وتقييم شيء إحدى مؤشرات القدرة على إدارته.

 

وبدراسة تاريخ التطور الإداري نجد أنه في بدايات القرن العشرين كان التركيز واضحاً على التطوير من خلال زيادة فاعلية الكادر البشري العامل، فظهرت على سبيل المثال دراسات توضح كيف أن الإنتاجية تزداد مع زيادة قوة وجود الإضاءة في المصانع، إلا أن هذا الأمر لم يدم طويلاً .

 

وأظهرت تجارب أخرى أن الإنتاجية لا علاقة لها بقوة الضوء وأن زيادة الإنتاج كانت فقط بسبب أن القوى العاملة كانت تعلم أنها تخضع لاختبار قياس الإنتاج الأمر الذي غير من تصرفاتهم باتجاه زيادة الإنتاج نظراً لشعورهم بأنهم تحت المراقبة والاختبار .

 

ثم بعد ذلك وفي سنوات الستينات والسبعينات والثمانينات بدأت مرحلة قياس التطور من خلال التحليل المالي ودراسة المؤشرات والنسب المالية، إلا أن هذه النسب والمؤشرات كانت تعتمد على بيانات وقعت في الماضي الأمر الذي يصفه البروفسور روبرت كابلان بأنه كمن يقود سفينته وهو ينظر إلى مؤخرتها بدلاً من النظر إلى مقدمتها وفي بدايات التسعينات ظهر أسلوب جديد في تقييم الأداء وهو ما يعرف باسم بطاقة الأداء المتوازن (Blances Sore Card) وهو أسلوب يأخذ بعين الاعتبار التوازن بين النتائج المالية والمحرك الذي يدفع النمو، التوازن بين الأجل القصير والأجل الطويل، التوازن بين التكتيك والإستراتيجية. ففي العام 1996 قدم لنا كابلان ونورتن  بطاقة الأداء المتوازن ذات الأبعاد الأربعة: البعد المالي وبعد العمليات الداخلية وبعد العاملين وبعد الزبائن العملاء.

 

وتترابط هذه الأبعاد فيما بينها كما يظهر في الشكل رقم (1).

 

 


شكل رقم (1) بطاقة الأداء المتوازن رؤية واستراتيجية


 

ومن الضروري ربط هذه البطاقة برؤية المنظمة واستراتيجيتها ووحدات العمل الاستراتيجية منها وبناء هذه البطاقة بحيث تصمم نظام الحوافز والترقيات حيث تعطي نسبة مؤوية لكل معيار من المعايير المستخدمة وهي :

المعايير المالية :


- العائد على الاستثمار / القيمة الاقتصادية المضافة


- الربحية


- معدل نمو العائد


- تخفيض التكاليف

 

المعايير المرتبطة بالعملاء :


- الحصة في السوق


- الاستحواذ على عملاء جدد


- مدى الاحتفاظ بالعملاء الحاليين


- ربحية العملاء


- درجة رضا العملاء

 

المعايير المرتبطة بالعمليات الداخلية :


- ابتكار عمليات جديدة في تصميم وتطوير المنتج.


- ابتكار عمليات الإنتاج والتسويق والبيع وخدمة ما بعد البيع.

 

المعايير المرتبطة بالعاملين :


- درجة رضا العاملين.


- درجة الاحتفاظ بالعاملين.


- إنتاجية العاملين .

 

 

وقد قدم كابلان ونورتون مثالاً لبطاقة الأداء لأحد البنوك كما تظهر في الشكل التالي :

 

 

شكل رقم (2) بطاقة تقييم الأداء لأحد البنوك

 

 

وفيما يلي قائمة بالأهداف الجزئية ومقاييسها لأحد البنوك كما يعرضها كابلان ونورتون .

 

هذا ويؤدي استخدام بطاقة الأداء المتوازن إلى تحقيق المميزات التالية :

 


1- تمكين الإدارة من تحديد ووضع الأهداف الاستراتيجية بكل وضوح.

 

 

الأهداف الجزئية

المقاييس

الأهداف المالية

1-   تحسين العائد

2-   توسيع مزيج العملاء

3-   تخفيض التكاليف

العائد على الاستثمار

نمو العائد

التغير في تكلفة الودائع

أهداف مرتبطة بالعملاء

-  زيادة رضا العملاء

-  زيادة الرضا عن خدمة ما بع البيع

زيادة الحصة السوقية

الاحتفاظ بالعملاء

أهداف مرتبطة بالعمليات الداخلية

1-   فهم العملاء

2-   ابتكار منتجات جديدة

3-   تحويل العملاء لقنوات أقل تكلفة

4-   تخفيض المشكلات لأدنى حد

5-   الاستجابة السريعة

-  إيرادات عن منتجات جديدة

- معدل بيع المنتجات الجديدة / عدد العملاء الحاليين.

- التغير في مزيج قنوات التوزيع .

-  معدل أخطاء الخدمات.

-  المعدل الزمني للاستجابة.

أهداف مرتبطة بالعاملين

-  تنمية المهارات

-  توفير معلومات استراتيجية

- توجيه الأهداف الشخصية وربطها بالهدف الأساسي للبنك

-  رضا العاملين

-  العائد لكل موظف

 

2- المساهمة في توحيد الأهداف التجارية لكل شركة من الشركات.


3- ربط أهداف الشركات بنظام الحوافز.


4- كل عنصر من عناصر البطاقة يمثل حلقة في سلسلة "السبب والأثر" والتي في نهاية كل منها يمكن تحقيق هدف من الأهداف والتي تنتهي بتحقيق الأهداف المالية.


5- وجود خطة واضحة لتحقيق الأهداف سواء الاستراتيجية أو التكتيكية يمثل ميزة تنافسية تسهل عملية إعداد الموازنة السنوية.


6- وجود بطاقة أداء متوازن تمثل حلقة متواصلة من الفهم والإدراك وتطبيق قواعد تعمل على تحقيق الأهداف الاستراتيجية وتراقب عملية تطبيقها.

 

 

أما على أرض الواقع فقد أشارت إحدى الدراسات (2) إلى أن ما يقارب 60% من الشركات الأمريكية الرئيسية قد بدأت بطريقة أو بأخرى من تطبيق أسلوب بطاقة الأداء المتوازن وأن هذا العدد في ازدياد سواء في الولايات المتحدة أو دول الإتحاد الأوروبي.

 

ولعل الإقبال الشديد على تطبيق أسلوب بطاقة الأداء المتوازن هو ما نشرته مجلة فورتونا في عددها رقم 46 من أن كل عشرة شركات لديها استراتيجية واضحة ومحددة تفشل في تطبيق هذه الاستراتيجية الأمر الذي يعني أن المشكلة لا تكمن في وجود أو عدم وجو استراتيجية واضحة ولكنها تكمن في مقدرة الشركات على تطبيق هذه الاستراتيجيات وهو الأمر الذي تساهم بطاقة الأداء المتوازن في التغلب عليه، ولعل ميزة بطاقة الأداء المتوازن لا تكمن في المعايير الفردية التي يتم قياسها ولكن في توفير وتوضيح العلاقة بينها ومدى مساهمة ذلك في تحقيق استراتيجية المنشأة.

 

كما أشارت دراسة قام بها مجموعة من الباحثين الأسبان  إلى وجود علاقة قوية بين إتباع أسلوب بطاقة الأداء المتوازن ودرجة النمو في شركات مقاطعة كتالونيا بشرق أسبانيا .

 

ومن أجل نجاح عملية تطبيق أسلوب بطاقة الأداء المتوازن لابد من :


- وجود عملية تحليل يسبق عملية وضع الاستراتيجية وتحديد علاقة السبب والأثر.


- ضرورة الأخذ بعين الاعتبار البيئة المحيطة بالمشروع مع تفعيل البدء بالمشروع بعملية عينة اختبارية تم توسيعها شيئاً فشيئاً.


- الأخذ بعين الاعتبار التطورات التكنولوجية ودمجها مع واقع الشركات والبعد عن الحلول الانفرادية.


- التركيز على المحتوى قبل الصفات التقنية.


- في الختام يمكن القول بأن أسلوب بطاقة الأداء المتوازن هو أسلوب حديث ومتكامل يساهم في دمج التصور المالي مع عوامل السوق والتشغيل والإنتاج والموارد البشرية من أجل ضمان تحقيق الاستراتيجيات المحددة والرقابة عليها بما يكفل تحقيق الأهداف المرسومة وتقييم الأداء وتطويره في ضوء تلك الأهداف.

 

 

المرجع :

مقال للدكتور : د. عصام البحيصي ، مدير وحدة البحوث و الدراسات التجارية. الجامعة الإسلامية - غزة

توثيق مصدر المقال
تلتزم  مهارات النجاح للتنمية البشرية بحماية حقوق المؤلفين وكتاب مقالات تعلم وإبرازهم . ولتوثيق ذلك نود هنا أن نبرز معلومات توثيقية عن كاتب المقال: د. محمد بن علي شيبان العامري .
 
كما تلتزم مهارات النجاح بحفظ حقوق الناشر الرئيسي لهذا المقال وندعوكم لزيارة صفحة الناشر بدليل الناشرين لمقالات موسوعة تعلم معنا  من خلال الظغط على اسم المصدر ، كما نتقدم بالشكر أجزله والتقدير أجله للناشر لمساهمته الفاعلة في نشر مصادر المعرفة.
 
المصدر (الناشر الإلكتروني الرئيسي لهذا المقال ): مهارات النجاح للتنمية البشرية
رابط صفحة المقال في موقع  الناشر (المصدر الرئيسي): أنقر هنا
 
عدد القراءات : ( 17607 )   عدد مرات الطباعة (  17 )
أخر تعديل تم بواسطة د. محمد العامري
حفظ المقال
عدد القراءات  ( 17607 )     عدد الطباعات ( 17   )  عدد مرات الارسال  ( 1)
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لمؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بل تمثل وجهة نظر كاتبها .
 دورات تدريبية  ذات صلة
حقائب تدريبية حول الخبر ننصح بالإطلاع عليها
التخطيط التشغيلي والمتابعة وتقييم الأداء
التنمية الإدارية
قياس وتقويم الأداء

إن العملية الإدارية عملية متكاملة تقوم على خمسة مكونات أولها التخطيط ثم التنظيم ثم التنفيذ ثم التقييم ثم الإشراف . وعلى ذلك فإن عملية التخطيط التشغيلي لتنفيذ المهام تتطلب قياس الأداء لهذه المهام قبل وأثناء وبعد التنفيذ لضمان سد فجوة الداء والجودة في التنفيذ . ولهذا فإن علمية المتابعة والتقويم هي عملية متداخلة مع عملية التخطيط ، واصبح اليوم التخطيط والقياس والمتابعة والتقويم من المهام العامة لوظيفة لكل قائد إداري مهما اختلفت الدرجة والنوعية للمهام ومن هنا تتضح أهمية هذا البرنامج التدريبي في إكساب القيادات الإدارية مهارات التخطيط والتقويم والمتابعة للأداء . ونحن في مهارات النجاح للتنمية البشرية ندرك أهمية التخطيط والمتابعة...

التخطيط التشغيلي والمتابعة وتقييم الأداء
عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 24543  ) عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 38 )
أسس وأساليب تقويم الأداء الوظيفي
التنمية الإدارية
قياس وتقويم الأداء

تقويم الأداء الوظيفي هو عملية إدارية تتم بغرض القياس للتأكد من أن الأداء الفعلي للعمل يوافق معايير الأداء المحددة .  ويعتبر التقييم متطلب حتمي لكي تحقق المنظمة أهدافها بناءً على المعايير الموضوعة . إن تقييم أداء الموظفين هو عبارة عن مراجعة لما أنجزوه بالاعتماد على وصفهم الوظيفي ومعايير عملهم، كما يوفر تقييم الأداء معلومات عن المهارات التي يحتاجونها للقيام بمهامهم على أكمل وجه. فمن خلال التقييم وبناءً على نتائجه تتخذ القرارات بمكافأة المجتهدين ومعاقبة المقصرين. ومن هنا تظهر أهمية هذه العملية في ضمان جودة تحقيق المنظمة لأهدافها ، والتحقق من مستوى كفاءة وفعالية العاملين وقياس مدى الإنتاجية التي يساهم بها الموظف في إنجاح أعمال المنظمة .

أسس وأساليب تقويم الأداء الوظيفي
عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 77471  ) عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 42 )
بناء مؤشرات الأداء KPI's
التنمية الإدارية
قياس وتقويم الأداء
مما لاشك فيه ان الإدارة الواعية والجيدة هي الضمان الوحيد لنجاحها، وفي عصرنا الحاضر كثير من الإدارات الصغيرة الواعية  تغلبت على الكبيرة في إدارتها وحرصها على التطوير والتحسين المستمر. وطالما أننا نستخدم تقنية حديثة فيبقى علينا استكمال خطوات عملنا بقياس أداء حديث، ويعتبر قياس الأداء في الادارات الحديثة جزءا لايتجزأ من النجاح الإداري والتقني من خلال قياس مؤشرات الأداء والتعرف على مدى النجاح في تحقيق الأهداف المرسومة. ولهذا نقترح تطبيق مؤشرات الأداء لضمان تحقيق النجاح الذي نسعى  إليه. وهذه الوظيفة ( قياس الأداء : ويشمل أربع عمليات بناء المقاييس ثم التقييم ثم التقويم والتحسين ) تعتبر من أهم وظائف ادارة الموارد البشرية ولقد كان النظام المتبع لقياس ال...
بناء مؤشرات الأداء KPI's
عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 337  ) عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 0 )
أخبار ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها
مقالات أخرى ننصح بقرائتها
 
الرقابة الإدارية في الإسلام
قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
الرقابة هي وسيلة الإدارة إلى متابعة التنفيذ والتحقق من أن الأنشطة تتم وفقاً للخطط الموضوعة، وأن القرارات تنفذ تنفيذاً سليماً، وأن الأهداف المرغوبة سوف تتحقق، كما أنها تمثل إحدى مكونات العملية الإدارية، فهي وظيفة من وظائف الإدارة ترتبط بأوجه النشاط الإداري المختلفة من تخطيط وتنظيم وتوجيه وقيادة واتخاذ للقرارات، كما أنها الأداة التي تعين الإدارة على الكشف عن الانحرافات والأخطاء وتصححها، واتخاذ ما يلزم لمنع حدوثها مستقبلاً. ترتبط وظيفة الرقابة ارتباطاً وثيقاً بوظيفة التخطيط، وذلك من خلال اهتمامها بقياس ما تم انجازه بالمقارنة مع ما حددته الخطط من أهداف، وهذا يعني أن الإدارة لا تستطيع القيام بوظيفة الرقابة إلا إذا كانت هناك خطة وأهداف محددة، وفي الوقت نفسه فإن الرقابة تكشف عن سلامة التخطيط وما...  الرقابة الإدارية في الإسلام
عدد المشاهدات ( 8009 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 2 )
التفاصيل...
خصائص نظام الرقابة Control system traits
قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
الدقة :accuracy إن النظام الرقابي الذي يعتمد على بيانات ومعلومات غير دقيقة سينتج عنه قرارات إدارية رقابية غير قادرة على مواجهة أو حل المشكلات المتعلقة بالعملية الإنتاجية و حتى يكون النظام الرقابي دقيق يجب إن يعتمد على بيانات ومعلومات مثبتة وصحيحة . الاقتصاد : economy إذ أي نظام رقابي فعال يجب أن يكون اقتصادياً بمعني أن يساوي النظام الرقابي تكلفته فالهدف الأساسي من وجوده هو ضبط العمليات والنشاطات المختلفة في المؤسسة للحد قدر الإمكان من إهدار التكاليف فإذا كانت تكلفة النظام الرقابي المستخدم تفوق الفوائد المحققة منه فهذا قد يعني أن هناك انحراف أدي إلى زيادة التكلفة عما هو مقرر وبالتالي أصبحت العملية الرقابية انحرافا بحد ذاتها . والجدير ذكره هنا هو أن مسالة الاقتصاد في الأنظمة الرقابية هي... خصائص نظام الرقابة  Control system traits
عدد المشاهدات ( 4215 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 2 )
التفاصيل...
أدوات الرقابة Means of Control
قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
تستخدم الإدارة عدداً من الوسائل والأدوات وتختلف هذه الوسائل والأدوات اختلاف حجم وظروف المشروع وحاجاته . بالإضافة إلى ملاءمتها مع المعايير التي تم وضعها مسبقاً ومن أهم هذه الأدوات الملاحظة الشخصية ، الموازنات التخطيطية ، التقارير والسجلات . البيانات الإحصائية والرسوم البيانية بالإضافة إلى الخرائط الرقابية . 1) الرقابة بالملاحظة الشخصية: Personal Observation هذه الوسيلة تتطلب ذهاب المدير مباشرة إلى موقع التنفيذ ليقوم بنفسه بالاطلاع على سير العمل ونتائج التنفيذ وتقييم الأداء والكشف عن الانحرافات بغرض تصحيحها ، من المعروف أن المدير الذي ينأى نفسه عن الاطلاع على سير العمل في موقعه فإنه يضع بذور الانحرافات، فقد لا يفهم المرؤوسين ابتعاد رئيسهم وربما يفسرونه عدم اهتمام بالعمل. كما أن استخدام ا...  أدوات الرقابة Means of Control
عدد المشاهدات ( 3586 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
أنواع الرقابة Types of Control
قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
بالنظر إلى أنشطة النظام الإداري أو ما يسمى بميكانيكية العملية الإدارية فإننا نجدها تعتمد على ثلاث مراحل رئيسية حيث تبدأ بتوفير المدخلات ومن ثم عملية التحويل وتنتهي بتحويل المدخلات إلى مخرجات وبالتالي فإن هذا النظام يحتاج إلى أنواع رقابة مختلفة.ويمكن تصنيف الرقابة إلى عدة أشكال منها : * التصنيف الأول : أنواع الرقابة حسب المدى الزمني : - الرقابة المسبقة : Feed forward control وهي عبارة عن مجموعة من الأساليب والإجراءات التي يستخدمها المدير في تحديد واكتشاف أي عوامل قد تحد من نجاح العملية الإدارية وبصورة مبكرة مما يؤدي إلى تجنب ظهور أية مشاكل ومراقبة أية تغييرات . فعلى المستوى التشغيلي operational level فإن الرقابة المسبقة تتطلب من المدير تركيز جهوده نحو اختيار المدخلات والسياسات والإجراءا...  أنواع الرقابة Types of Control
عدد المشاهدات ( 3802 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 1 )
التفاصيل...
مراحل عملية الرقابة
قياس وتقويم الأداء
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
1. وضع المعايير الرقابية : Establish Standards وتعتبر الخطوة الأولى في العملية الرقابية والتي تم تحديدها مسبقاً في عملية التخطيط ، والمعايير هنا توضح مجموعة المقاييس المستخدمة في تقييم الأداء بالإضافة إلى تقييم سلوك الفرد المرافق لهذا الأداء وعلى سبيل المثال فإن المعايير قد تستند إلى جودة المنتج أو إلى الفعالية التي تم من خلالها تقديم الخدمات ، والمعايير قد تعكس طبيعة الأنشطة المحددة والضرورية لتحقيق أهداف المؤسسة مثل القدوم إلى العمل في الوقت المحدد ، اتباع قوانين الأمن والسلامة في العمل ، وقد تكون عبارة عن مجموعة من الإرشادات الأخلاقية التي تحكم طبيعة الاستثمار التي تنوي الإدارة القيام بها وعلى وجه العموم فإن المعايير تخدم ثلاث أغراض رئيسية متعلقة بسلوك وتصرفات الموظفين وهي : تساعد الموظف... مراحل عملية الرقابة
عدد المشاهدات ( 4319 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
12
محتويات بالمكتبة الالكترونية ذات صلة بمحتوى المقال ننصح بالإطلاع عليها
الابلاغ عن مقال سيئ
عنوان البلاغ  
محتوى البلاغ  
 
التعليقات على المقال
تفضل بالتعليق على المقال
الاسم  
عنوان التعليق: 
 
نص التعليق: 
 
البريد الالكتروني:    

 إدارة تعلم معنا 
 
الدورات التدريبية القادمة
 
كاتب المقال
 
مقالات أخرى للكاتب
 
خدمات موسوعة تعلم معنا
Skip Navigation Links
 
خـــدمــــاتــنــا الالكترونية
Skip Navigation Links
 

القائمة البريدية
من أجل التعرف على جديد برامجنا التدريبية وخدماتنا الالكترونية أضف بريدك الى قائمتنا البريدية
 
 
خدمة اشعار SMS
يطيب لنا ان نزودك بأحدث الفعاليات والبرامج والإضاءات التحفيزية وجديدنا على موبايلك مباشرة وبشكل دوري
الاسم  
الدولة  
المدينة
فضلاً ادخل رقم الهاتف المحمول بدون الصفر ودون المفتاح الدولي
الجوال    

لإلغاء الاشتراك
للمزيد...

أقسام تعلم معنا
 


أكثر الكتاب مشاركة
د. محمد بن علي شيبان العامري
عدد المشاركات ( 429 )
فريق عمل تعلم معنا
عدد المشاركات ( 312 )
غير معروف
عدد المشاركات ( 74 )
م.يوسف مزهر يحيى عباس
عدد المشاركات ( 73 )
فريق التحرير بموقع 10-am الإخباري
عدد المشاركات ( 34 )
 
المقالات الأكثر مشاهدة
 
من إرشيف تعلم معنا
 
من إرشيف المحتويات
 
الخلاصات



احدث الاضاءات