الثقة بالنفس ... نعمة
الفئة :  تطوير الذات   القسم :بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة :فريق عمل الموقع                الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري
الثقة بالنفس ... نعمة
02/10/31 03:04:15 م

كتب الأستاذ / محمود حسين

 

الإنسان الواثق بنفسه يرى فيها الكفاءة والموهبة التي وهبها الله له الشعور بالفشل وعدم الأمان والاحباط الدائم علامات لضعف الثقة بالنفس الثقة بالنفس ليست شيئاً مكتسباً فقط وإنما يمكن اكتسابها أيضاً

 

كثير من الناس يخلط عن عمد أو دون عمد حين لا يستطيعون تحديد الفرق بين الغرور – وهو آفة وخلق مذموم – وبين الثقة المطلوبة بالنفس – وهي من الخصال الشخصية المحمودة -.

 

 وقد جمعني لقاء بأحد أصدقائي فسألته: هل تثق بنفسك؟

 

 قال دون تفكير وبلا تردد: طبعاً.. ثقتي بنفسي ليس لها حدود!

 

 قلت: كيف ذلك؟ فمن المعروف أن لكل شيء حدوداً!

 

قال: أقصد ثقتي بنفسي كبيرة جداً!

 

 قلت: وما دليلك على ذلك.. أو كيف حددت هذه الدرجة الكبيرة جداً؟

 

 قال: لا أعبأ برأي الآخرين، فأنا أثق برأيي، وقدراتي، وبعقلي، وتفكيري.

 

 قلت: وما علاقة ثقتك بكل ما ذكرت، برفضك وعدم اهتمامك بآراء الآخرين؟

 

 قال: لأن رأيي أفضل من رأيهم.

 

 قلت: هذا غرور، وليست ثقة، وهناك فارق كبير بين الثقة والغرور.

 

 قال: كيف ذلك؟

 

 قلت: إن الثقة بالنفس لا تمنع صاحبها الأخذ بآراء الآخرين لو كانت أصوب من رأيه، وليس معنى هذا أن تهتز ثقته بنفسه، لا.. بل تزداد ثقته بنفسه، ويؤصل فيها أن رأيي صواب يحتمل الخطأ، ورأي غيري خطأ يحتمل الصواب – كما قال الإمام الشافعي –؛ فالحكمة ليست مقصورة على إنسان بعينه، وقد دعانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتحرى الحكمة في أي مكان، فنحن أحق الناس بها.

 

وأردفت قائلاً: إن الثقة بالنفس تزيد من الروح المعنوية، وتدفع صاحبها إلى الأعمال الإيجابية دوماً، وتجنبه القعود عن تحقيق أهدافه وآماله، وتجنبه أيضاً الفوضى، والركون.

 

 إن الثقة بالنفس : تعني إيمان الإنسان بنفسه، وإيمانه بقدراته ومهاراته، وكفاءاته، وخبراته، التي حصل عليهم عن طريق العلم والعمل، وتبادل الخبرات مع الآخرين.

 

والثقة بالنفس تقي صاحبها تبعات الغرور المدمرة؛ فالثقة بالنفس ما هي إلاّ اطمئنان يزرعه الإنسان في نفسه، يستطيع من خلاله – إن شاء الله - أن يحقق النجاح المنشود في دراسته، أو عمله، أو في أي شيء يقوم به، بعد تحديد واضح لرسالته، ورؤيته، وأهدافه، والوسائل التنفيذية التي سوف يأخذ بها لتحقيق هذه الأهداف.

 

ويمكننـا القول أيضاً: إن الإنسان الواثق بنفسه يرى فيها القدرة، والكفاءة، والموهبة التي وهبها الله له، فيقدرها حق قدرها، في توازن تام، ويضع هذه الرؤية في حجمها الحقيقي، فلا يعتقد في نفسه أنه أفضل الناس فيـغتر ويهلك، ولا أقلهم فيفقد الثقة بنفسه ويحبط. فالواثق من نفسه يقف دائماً بين الغرور وعدم الثقة بالنفس.

 

 أما عدم الثقة بالنفس (وهي رذيلة من الرذائل) تدفع صاحبها إلى رؤية نفسه في خانة القصور وعدم الكفاءة، والنظرة الدونية لذاته حين يقارنها بالآخرين، فهو دائم التقليل من قدراته، وكل ذلك يدفعه إلى الإحباط، ومن ثم إلى الركون والقعود، واللجوء إلى السلبية كمنهج حياة، وفي هذا الخسران الكبير.

 

وقد ذهب كثير من علماء النفس إلى تحديد أنواع الثقة بالنفس، ومن أهم هذه الأنواع

:

 1- الثقة الكاملة بالنفس: وهي ثقة تدفع الإنسان – الشاب والرجل والمرأة الذي يمتلكها إلى مواجهة الصعوبات الحياتية بكل شجاعة، وصبر وإقدام، فهو متوكل على الله حق التوكل، واثق من أفعاله وتصرفاته المبنية على أسس علمية مدروسة، تدفعه ليس فقط لمواجهة الصعوبات الحياتية، وإنما إلى السير في طريق النجاح بهمة عالية، وعزيمة قوية. فالإنسان الواثق في نفسه ثقة كاملة هو الذي تعرف على مكامن قوته الذاتية، من قدرات ومهارات وكفاءات، وعمل على استغلالها الاستغلال الأمثل، فقادته إلى النجاح والتميّز.

 

 2- الثقة المحدودة بالنفس: وهي درجة أقل من الثقة الكاملة بالنفس، ويتمتع بها الإنسان الذي لم يكتشف كامل قدراته، ومواهبه، ولم يتعرف على إمكانياته، وكفاءاته، بالشكل الذي يمكنه من مواجهة كل الصعوبات التي تعترض طريقه، ويتعامل معها بالشكل المناسب، فنراه واثقاً من نفسه تارة أو في موقف ما، وعديم الثقة تارة أخرى أو في موقف آخر، ونراه أيضاً مقداماً متفوقاً في علم أو عمل أو موقف ما – حين تصل ثقته بنفسه إلى درجات عالية-، وعلى النقيض من ذلك حين تتدنى أو تنعدم درجات الثقة في النفس لديه.

 

هناك العديد من المؤشرات الدالة على عدم الثقة بالنفس، من أهمها:

 

1- الشعور الدائم بالإحباط: عندما يلازمك شعور دائم بالإحباط، تتأثر ثقتك بنفسك، وتتجه بك بسرعة شديدة نحو فقدان الثقة بنفسك؛ فالإحباط من أهم العوامل المعينة على الوصول إلى مرحلة انعدام الثقة في النفس. فالإحباط يوجهك دائماً إلى التفكير السلبي غير المفيد، وغير المنتج، وعندما تشعر بأنك لا تؤدي عملاً مفيداً، أو تساهم في عملية إنتاجية غير مثمرة، سرعان ما يؤدي بك هذا الشعور إلى فقدان ثقتك بنفسك.

 

 2- الشعور المتزايد بالخوف وعدم الأمان: يُعدّ القلق أحد الروافد المغذية للشعور بالخوف وعدم الأمان، فإن سيطر عليك القلق في كثير من أمورك، فاعلم أنك تسير في طريق فقدان الثقة بنفسك؛ فالقلق يصيبك بعدم القدرة على التركيز، وذلك من شأنه أن يؤثر على قراراتك، ومن ثم تشعر بالخوف عند اتخاذ قرار، الأمر الذي يؤدي بك إلى اتخاذ قرارات غير مدروسة في كثير من الأحوال.

 

 3- الشعور المستمر بالفشل: إذا سيطر عليك شعور بالفشل عند إقدامك على البدء في تنفيذ مشروع ما، أو دراسة ما، فإن ذلك سيفقدك بالتأكيد الثقة بنفسك، ولن تحصد من هذا المشروع أو تلك الدراسة إلاّ الفشل فعلاً.

 

 عوامل تكسبك ثقتك بنفسك:

 

 1- كن من المتوكلين على الله في كل أمورك: التوكل على الله حق توكله، والثقة فيما عند الله، وحسن الظن بالله سبحانه، كل ذلك يكسبك ثقة قوية كاملة بنفسك.

 

 2- حارب الفشل في مهده: لا تدع لكلمة الفشل سبيلاً إلى عقلك، امنعها من الورود على ذهنك، وذلك باللجوء إلى التفكير الإيجابي المحفز لك.

 

 3- ضع التميّز نصب عينيك: فكّرْ بالنجاح والتميز، واجعل نصب عينك أن الناجحين ما هم إلاّ أناس قد يستوون معك في القدرات الذهنية والبدنية، والخبرات، والمهارات، وقد يكونون أقل منك، فلماذا تفرط في حقك في المساواة بهم أو التفوق عليهم؟

 

4- واجه مسؤولياتك بشجاعة: إذا تعرضت لتحمل مسؤولية عمل ما لا تفكر أبداً في الهروب من تحمل مسؤولياته، ولكن ردّد في نفسـك دائماً: إني سأتحمل المسؤولية، وسوف أنجح.

 

 5- فَعِّل جانب المشاركة لديك: شارك الآخرين نقاشهم، واطرح وجهة نظرك بثقة وثبات، وتقبّل آراء الآخرين.

 

 النتائج الإيجابية التي ستعود عليك من وراء ثقتك بنفسك:

 

1- ثقتك بنفسك تكسبك حياة ملؤها السعادة. 

 2ـ تجعلك مدركًا تمام الإدراك لطاقاتك ومواهبك وقدراتك.

 

 3- تساعد على مواجهة نفسك دون خوف.

 

 3ـ تمنحك قوة في التعامل مع الآخرين.

 

 4- لا تحول بينك وبين التعلم من الآخرين.

 

 5- تساعد على الأخذ بأسس التفكير الصحيح.

 

 6- حصنك الحصين تجاه الشعور بالإحباط، أو الشعور باليأس، أو اللجوء إلى الأفكار السلبية الهدامة، والتي إن تمكنت منك فلا تترك لك مجالاً للنجاح بل تدفعك دفعاً نحو الفشل.

 

 7- تمكنك من إدارة نفسك إدارة صحيحة.

 

 8- تمكنك من مواجهة كافة الظروف، وتحمّل كافة الصعاب.

 

 9- ثقتك بنفسك تدفعك إلى المزيد من التقدم والنجاح والتميز، وليس فقط الحفاظ على ما أنت عليه الآن من نجاح أو تميز.

توثيق مصدر المقال
تلتزم   مهارات النجاح للتنمية البشرية بحماية حقوق المؤلفين وكتاب مقالات تعلم وإبرازهم . ولتوثيق ذلك نود هنا أن نبرز معلومات توثيقية عن كاتب المقال: د. محمد بن علي شيبان العامري .
 
كما تلتزم مهارات النجاح بحفظ حقوق الناشر الرئيسي لهذا المقال وندعوكم لزيارة صفحة الناشر بدليل الناشرين لمقالات موسوعة تعلم معنا  من خلال الظغط على اسم المصدر ، كما نتقدم بالشكر أجزله والتقدير أجله للناشر لمساهمته الفاعلة في نشر مصادر المعرفة.
 
المصدر (الناشر الإلكتروني الرئيسي لهذا المقال ): مهارات النجاح للتنمية البشرية
رابط صفحة المقال في موقع  الناشر (المصدر الرئيسي): أنقر هنا
 
عدد القراءات : ( 7698 )   عدد مرات الطباعة (  0 )
أخر تعديل تم بواسطة
حفظ المقال
عدد القراءات  ( 7698 )     عدد الطباعات ( 0   )  عدد مرات الارسال  ( 0)
المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لمؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية بل تمثل وجهة نظر كاتبها .
جدول الدورات التدريبية القادمة
جدول الدورات التدريبية المنفذة للحقيبة التدريبية
رقم الحدثالبدءالانتهاءالبرنامجالمدربالمدينةشريك التدريبحالة البرنامجحالة التسجيلالتفاصيل
9924/11/200524/11/2005 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالمنامة معهد المعلم بمملكة البحرين دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
10515/07/200816/07/2008 بناء تقدير الذات د. محمد العامريورقلة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
11115/07/200116/07/2001 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
13611/03/201212/03/2012 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
13713/03/201214/03/2012 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
14618/03/201219/03/2012 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
14825/03/201226/03/2012 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
17014/11/201214/11/2012 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالرياض مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
21602/09/200503/09/2005 بناء تقدير الذات د. محمد العامريجازان مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
22408/01/200309/01/2003 بناء تقدير الذات د. محمد العامريجازان مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
24616/03/201418/03/2014 بناء تقدير الذات د. محمد العامريالدوحة مهارات النجاح للتنمية البشرية دورات تم تنفيذها شاهد تفاصيل العميل
حقائب تدريبية حول الخبر ننصح بالإطلاع عليها
بناء تقدير الذات
تطوير الذات
بناء تقدير الذات

 ندرك في مهارات النجاح للتنمية البشرية  أهمية تقدير الذات في النجاح وأنه محرك أساسي لبناء الشخصية المتزنة القادرة على قيادة ذاتها نحو التفوق والإنجاز ، ولهذا فقد صممنا هذه الحقيبة التدريبية وفق معايير عالمية في مجال التدريب ونهدف منها لتدريب الطلاب والنأشيئن والباحثين على فهم ذواتهم وتحقيق النجاح على المهارات الحياتية المؤدية لبناء تقدير الذات الإيجابي . إنها ليست مجرد برنامج تدريبي ، بل هي إستراتيجيات وأدوات تمنحك الفاعلية في فهم ذاتك وبناء صورة إيجابية عنها وقيادتها نحو التفوق والنجاح . إن ما سيتحقق لك من هذا البرنامج التدريبي ليس مجرد معارف وخبرات ومهارات بل منهج حياة وصناعة نجاح يبقى بإذن الله ويتأكد مع كل تجربة نجاح جديدة تخوضها أو تجربة تعلم جديدة تكتسب مكونات...

بناء تقدير الذات
عدد مرات مشاهدة مواصفات الحقيبة التدريبية ( 35419  ) عدد مرات تحميل بطاقة وصف الحقيبة التدريبية ( 97 )
مقاطع فيديوا ذات صلة بالمقال ننصح بالإطلاع عليها

أخبار ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها ذات صلة بنوع المقال ننصح بالإطلاع عليها
للمرة الثانية الدكتور محمد العامري يقدم دورة بناء تقدير الذات للطالبات في المرحلة الإبتدائبة في مجمع قطر التربوي
أخبار مدربي مهارات النجاح
18/03/2014
بحمد الله قدم الدكتورمحمد العامري للمرة الثانية دورة ( بناء تقدير الذات ) للطالبات للطالبات في الصف الخامس والسادس الإبتدائي بمدرسة قطر الابتدائية المستقلة للبنات التابعة لمجمع قطر التربوي بالدوحة ، حيث استهدف البرنامج التدريبي تدريب الطالبات على آليات بناء تقدير الذات . وعقد هذا البرنامج التدريبي في الفترة الصباحية بقاعة التدريب بمدرسة قطر الابتدائية المستقلة للبنات بالدوحة خلال الفترة من 16 إلى 18 مارس 2014م الموافق من 15 إلى 17 جمادي الأولى 1435هـ بواقع 5 ساعات تدريبية يومياً ولمدة ثلاثة أيام تدريبية . و قد شارك في هذا البرنامج التدريبي 50 طالبة من طالبات مجمع قطر التربوي بالمرحلة الابتدائية وكان لحضورهم وتفاعلهم ومداخلاتهم دور كبير في نجاح البرنامج التدريبي . وقد بين المدرب الدكتور محم... للمرة الثانية الدكتور محمد العامري يقدم دورة بناء تقدير الذات للطالبات في المرحلة الإبتدائبة في مجمع قطر التربوي
تتمتة الخبر...
عدد المشاهدات ( 6457 )  عدد الردود (  0)
برنامج صباح جديد في قناة الدانة يستضيف الدكتور محمد العامري في لقاء بعنوان بناء تقدير الذات لدى الأطفال
متابعة أخبار مهارات النجاح بالصحف والقنوات الإعلامية
13/03/2013
يطيب لنا في مؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية دعوتكم لمتابعة لقاء مع الدكتور محمد العامري بعوان ( بناء تقدير الذات لدى الأطفال ) والذي تم ضمن برنامج صباح جديد بقناة الدانة بتاريخ 13 / 3 / 2013م الموافق 1 /5 / 1434هـ .وقد ركزت هذه الحلقة التلفزيونية المباشرة على مفهوم بناء تقدير الذات بشكل عام ، ثم كيفية تعزيز بناء تقدير لدى الأطفال في الأسرة . ، وتم إستعرض الأساليب التي تؤدى إلى تعزيز بناءء تقدير الذات لدى الفرد والتأكيد على أهمية الحديث الإيجابي والتقبل من أجل شعور الأبناء بتقديرهم لذاتهم ومساعدتهم على تكوين صورة شخصية إيجابية عن ذواتهم .ويسعدنا في مؤسسة مهارات النجاح للتنمية البشرية أن نقدم لكم تسجيلاً متكاملاً للحلقة التلفزيونية متمنين لكم المتعة والفائدة في متابعتها . برنامج صباح جديد في قناة الدانة يستضيف الدكتور محمد العامري في لقاء بعنوان بناء تقدير الذات لدى الأطفال
تتمتة الخبر...
عدد المشاهدات ( 7286 )  عدد الردود (  0)
الإتحاد العربي السعودي للكاراتيه يكرم الدكتور محمد العامري
أخبار مدربي مهارات النجاح
16/11/2012
بحمد الله قام الإتحاد العربي السعودي للكاراتيه ممثلاً في إدارة المنتخب السعودي الأول ( للكبار ) للكارتية بتكريم المدرب الدكتور محمد العامري على ما قدمه من خدمات ومجهودات لرياضة الكاراتيه . حيث قدم سعادة مدير ومدير المنتخب السعودي الأول للكاراتيه المشارك في بطولة العالم للكارتية ( 21 ) لعام 2012م الأستاذ / معافا جومان ومدرب المنتخب ومساعد مدرب المنتخب شهادة شكر وتقدير للمدرب الدكتور محمد العامري مساء يوم الجمعة 6نوفمبر 2012م الموافق 2 محرم 1433هـ . وكان المدرب الدكتور محمد العامري قد قدم دورة ( بناء تقدير الذات ) للأعبي المنتخب السعودي الأول ( للكبار ) للكارتية ، وذلك ضمن إستعدادت المنتخب لخوض بطولة العالم للكارتية ( 21 ) لعام 2012م المقامة في فرنسا . الإتحاد العربي السعودي للكاراتيه يكرم الدكتور محمد العامري
تتمتة الخبر...
عدد المشاهدات ( 7810 )  عدد الردود (  0)
1234
مقالات أخرى ننصح بقرائتها
أخطاء لابد أن تُصحح
بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: فريق تحرير موقع بلاغ الألكتروني    المصدر: موقع البلاغ
في تعاملنا اليوميّ أو الاجتماعيّ نرتكب عدداً من الأخطاء في حقّ مَن يصنعون الجميل لنا ولمجتمعهم، قد لا تكون أخطاء عمديّة، بل تقليد اجتماعي خاطئ رأينا الآخرين يصنعونه كذلك فصنعنا مثلهم. إنّ مقابلة الإحسان الماديّ ليس بالضرورة إحسان ماديّ مثله، فقد لا نجد ما نكافئ به مادياً؛ لكنّنا نجدُ دائماً ما نكافئ به معنوياً وهذا ما عناهُ الشاعرُ بقوله: لا خيل عندَك تُهديها ولا مالُ *** فليسعفُ النطق إنْ لم يُسعف الحالُ[1] هذه بعضُ أخطائنا، عسى أن نعمل على تلافيها أو تفاديها مستقبلاً: 1- المُبالغة في الثناء: الإسلامُ دينُ الاعتدال، وكلُّ شيء يزيد عن حدّه ينقلبُ إلى ضدّه، فالمبالغة في الثناء – شئنا أم أبينا – توقعنا في الكذب، صحيح أنّ الشعراء اعتادوا على وصف المحبوب بأوصاف مغالية كجزء من فن الأس... أخطاء لابد أن تُصحح
عدد المشاهدات ( 5472 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
التردد .. كيف نتعامل معه ؟
بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: أحمد السيد كردى    المصدر: موقع أحمد الكردي .. الإسلام والتنمية
التردد سمة تلازم الكثيرين في مرحلة من مراحل حياتهم. وهو عبارة عن مفارقة وصراع مستمر. فمن السهل معرفة ما يجب القيام به من القيام به فعلا. ومن السهل معرفة ما يجب أن يقوم به شخص آخر. تتبدى إنسانيتك أكثر عندما تقول أريد إنجاز شيء ما أو تجربة شيء جديد ثم تعجز عن تحقيق ذلك. قد لا تتمكن من شرح أو تبرير هذا فأنت حقا تريد أن تفعل الأشياء يوما ما. ولكن كل يوم تجد سببا للتأجيل. جزء من المشكلة هو الجمود، روتين الحياة اليومي الذي يبدو لك مهما وهو ليس أكثر من عادة. فمن السهل أن تقع في نمط محدد من البحث عن طريق جديد. وحيث انه لا يمكنك القول لا لتلك الأنشطة، لكن ألا يبدو أن هناك مشكلة في تأجيل البت إلى وقت آخر؟ * حاول أن تحدد أسباب مخاوفك من اتخاذ أي قرار مهم، هل هو الخوف من المجهول، هل هو... التردد .. كيف نتعامل معه ؟
عدد المشاهدات ( 5294 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
فن معالجة الاخطاء
بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: أحمد السيد كردى    المصدر: موقع أحمد الكردي .. الإسلام والتنمية
فن معالجة الاخطاء الخطأ سلوك بشري لا بد أن نقع فيه حكماء كنا أو جهلاء وأيضا ليس من المعقول ان يكون الخطأ صغيراً فنكبره ونضخمه.. . إذن لابد من معالجة الخطأ بحكمه ورويه وأي كان الامر فإننا نحتاج بين وقت واخر إلى مراجعة أساليبنا في معالجه الاخطاء.. واليكم هذه القواعد لمعالجة الاخطاء القاعدة الاولـــى (اللوم للمخطئ لا يأتي بخير غالباً) تذكر أن اللوم لا يأتي بنتائج ايجابية في الغالب فحاول ان تتجنبه و كما يقول أنس بن مالك رضي الله عنه (أنه خدم الرسول صلى الله عليه وسلم عشر سنوات ما لا مه على شيء قط) فاللوم مثل السهم القاتل ما ان ينطلق حتى ترده الريح على صاحبه فيؤذيه ذلك أن اللوم يحطم كبرياء النفس ويكفيك انه ليس في الدنيا احداً يحب اللوم .. القاعدة الثانيـــة (أبعـد الحاجز الض... فن معالجة الاخطاء
عدد المشاهدات ( 4838 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
عوائق على طريق الفاعلية
بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: موقع مفكرة الاسلام    المصدر: موقع مفكرة الاسلام
كسر الحواجز إن أول ثلاثة حواجز تعيق الفاعلية، تمثل حاجزًا في حياة الإنسان وطريقه إلى النجاح، ولابد للإنسان من كسر هذه الحواجز وتخطيها، حتى يمهد طريقه إلى النجاحات الفردية. ولكن النجاحات الفردية ليست كل شيء، بل هناك نجاحات عظيمة هامة وخطيرة تسمى النجاحات الجماعية، فإذا تمكن الإنسان وتخطى الحواجز الثلاثة الأولى، ثم تخطى الحواجز الثلاثة التالية؛ تمكن بإذن الله من تحقيق النجاح الجماعي. ولكن انتبه! وأنت تتخطى حواجز الفاعلية والنجاح، يجب عليك ألا تنسى حاجزًا مهمًا.. هذا الحاجز الذي يوقفك على الدوام، وهو حاجز (الاكتفاء بما تحقق من إنجازات)، بل عليك أن تسعى دائمًا إلى التطوير المستمر، وتشعل دائمًا رغبتك في الإنجاز، فإذا فعلت ذلك فقد اجتزت الحواجز السبعة، فتلك سبعة كاملة... وهذا ما نتعرض له في ... عوائق على طريق الفاعلية
عدد المشاهدات ( 4351 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
التعلم ... بين تصفح الحياة و الكتب
بناء تقدير الذات
تمت الاضافة بواسطة: فريق عمل الموقع                  الكاتب: فريق عمل اسلام اليوم    المصدر: موقع الإسلام اليوم
يقول (بافلوف) عالم النفس الشهير (لقد بحثت عن السعادة طويلا فوجدتها بالمعرفة والعلم ) وتستطيع التأكد من المقولة ببساطة لو راقبت طفلا عمره يزيد عن العامين كيف ينهمك ويستمتع باكتشاف ماحوله بولع غير اعتيادي من منظور الكبار ،ذلك الصغير يتعلم في كل لحظة أشياء جديدة باستخدام كل حواسه بشكل صحيح وكذلك بشكل خاطئ ,إنه يفعل ذلك بشغف ومتعة والدليل على ذلك بكاؤه الشديد عند منعه من الاستمرار بالاكتشاف أو العبث . ولكن هل هذا الاكتشاف تعلُّم ؟ ولمَ نفقد هذا الشغف والمتعة في التعلم ؟ يعرف جانييه التعلم بقوله (يحدث التعلم عندما يتوفر بالموقف عناصر منبهة أو مثيرة تؤثر في المتعلم بطريقة تجعل سلوكه يتغير من وضع معين قبل هذا الموقف إلى وضع آخر بعده، وهذا التغيير في الأداء هو ما يؤدي إلى الاستنتاج أن تعلما قد حدث... التعلم ... بين تصفح الحياة و الكتب
عدد المشاهدات ( 4488 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 0 )
التفاصيل...
12345678910...
محتويات بالمكتبة الالكترونية ذات صلة بمحتوى المقال ننصح بالإطلاع عليها
مسمى المحتوى: كتاب : سحر العقل ، أساليب تساعدك على تغيير حياتك
القسم الرئيسي : تطوير الذات
القسم الفرعي :بناء تقدير الذات
الناشر :حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
المؤلف : الدكتورة مارتا هيات
التصنيف : كتاب
نوع الملف :PDFs
كتاب :  سحر العقل ، أساليب تساعدك على تغيير حياتك
نبذة عن المحتوى : كتاب : سحر العقل ،أساليب تساعدك على تغيير حياتك المؤلف : الدكتورة مارتا هيات الطبعة : الأولى 2006 م من إصدار : مكتبة جرير قد تكون حياة الانسان كئيبة ومن فشل الى فشل مع أنه يبذل جهود خارقة لتغيير حياته، لكن هناك ثمة سر لو اكتشفه واخذ بعلاجه لتغيرت حياته من كآبة إلى سعادة ومن فشل إلى نجاح ... كيف ذلك : انه ممارسة السحر على العقل ..التفاؤل بالمتخصر انه التفاؤل واقناع العقل الباطني انه باستطاعتها تحقيق المستحيل، حيث يتحدث المرء إلى نفسه انه لا يوجد شيء اسمه مستحيل. قد يفشل الانسان في دراسته او حياته والسبب قد يعود إلى تشاؤمه مثل ان يقول "يمكن الاختبارات تكون صعبة" "ما حقدر احل" "مين يعدي من اختبارات زي دي" والحقيقة ان الإنسان بنفسه هو الذي يضع العراقيل أمام نفسه وتحضرني قصة في هذا الشأن وهي أ...
سعر الكتاب : 0000.00..
عدد المشاهدات (52) عدد مرات التحميل ( 8)
 التفاصيل...
مسمى المحتوى: كتاب : قهر الخجل والقلق الاجتماعي التغلب على الخجل
القسم الرئيسي : تطوير الذات
القسم الفرعي :بناء تقدير الذات
الناشر :حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
المؤلف : الدكتور موري بي. شتاين ، الأستاذ جون آر. ووكر
التصنيف : كتاب
نوع الملف :PDFs
كتاب : قهر الخجل والقلق الاجتماعي التغلب على الخجل
نبذة عن المحتوى : كتاب : قهر الخجل والقلق الاجتماعي التغلب على الخجل المؤلف : الدكتور موري بي. شتاين ، الأستاذ جون آر. ووكر الطبعة : الأولى 2002 م من إصدار : مكتبة جرير هل تعاني من قلق اجتماعي شديد ؟ لتجيب على هذا السؤال , سل نفسك : هل القلق الذى ينتابنى فى المواقف الإجتماعية يجعلنى أشعر بالعصبية لفترة طويلة ؟ , هل يمنعنى هذا القلق من قضاء وقت سعيد؟ , هل يقودني إلى العزلة والشعور بالوحدة ؟ .إذا أجبت " بنعم " على أى من هذه الأسئلة , فإنك ربما تعانى من الرهاب الإجتماعى , ولكن لست وحدك الذى يعانى منه , فهناك ملايين من الناس يعانون من الخجل الشديد والقلق الإجتماعى المحبط , ومن حسن الحظ , يمكنك إيجاد المساعدة , فإذا ما كنت قلقا بشأن نفسك , طفلك , صديقك , أو قريب لك فإن كتاب التغلب على الخجل سيساعدك على فهم ما ...
سعر الكتاب : 0000.00..
عدد المشاهدات (70) عدد مرات التحميل ( 2)
 التفاصيل...
مسمى المحتوى: كتاب : التخلف الاجتماعي مدخل إلى سيكولوجية الإنسان المقهور
القسم الرئيسي : تطوير الذات
القسم الفرعي :بناء تقدير الذات
الناشر :حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
المؤلف : الدكتور مصطفى حجازي
التصنيف : كتاب
نوع الملف :PDFs
كتاب : التخلف الاجتماعي  مدخل إلى سيكولوجية الإنسان المقهور
نبذة عن المحتوى : كتاب :التخلف الاجتماعي مدخل إلى سيكولوجية الإنسان المقهور المؤلف : الدكتور مصطفى حجازي الطبعة : الثانية 2000 م من إصدار : المركز الثقافي العربي يقدم د. مصطفى حجازي في كتابه " التخلف الاجتماعي: مدخل إلى سيكولوجية الإنسان المقهور " محاولة لدراسة نفسية الإنسان المتخلف، ويشرح في المقدمة كيف أن وجود الإنسان المتخلف يتلخص في وضعية مأزقية يحاول في سلوكه وتوجهاته وقيمه ومواقفه مجابهتها، ومحاولة السيطرة عليها بشكل يحفظ له بعض التوازن النفسي، الذي لا يمكن الاستمرار في العيش بدونه. هذه الوضعية المأزقية هي أساساً وضعية القهر الذي تفرضه عليه الطبيعة التي تفلت من سيطرته وتمارس عليه اعتباطها، وعلاقة القهر والرضوخ هذه تجاه الطبيعة تضاف إلى قهر من نوع آخر، قهر إنساني. وتقوم هذه المحاولة منهجياً على الملاح...
سعر الكتاب : 0000.00..
عدد المشاهدات (72) عدد مرات التحميل ( 5)
 التفاصيل...
مسمى المحتوى: كتاب : قوة التحكم بالذات
القسم الرئيسي : تطوير الذات
القسم الفرعي :بناء تقدير الذات
الناشر :حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
المؤلف : الدكتور إبراهيم الفقي
التصنيف : كتاب
نوع الملف :PDFs
كتاب : قوة التحكم بالذات
نبذة عن المحتوى : كتاب : قوة التحكم بالذات المؤلف : الدكتور إبراهيم الفقي الترجمة : سلوى كمال ، فخري كمال المراجعة : فخري كمال ، الدكتور إبراهيم الفقي الطبعة : 2000م من إصدار : المركز الكندي للتنمية البشرية ان معظم الناس تبرمج منذ الصغر على ان يتصرفوا أو يتكلموا أو يعتقدوا بطريقة معينة سلبية ، وتكبر معهم حتى يصبحوا سجناء ما يسمى "بالبرمجة السلبية "التي تحد من حصولهم على اشياء كثيرة في هذه الحياة . ولكن هل يمكن أن تغيير هذه البرمجة السلبية وتحويلها إلى برمجة إيجابية . الاجابة نـــعم وألف نعم . ولكن لماذا نحتاج ذلك .؟؟؟؟ .., نحتاج ان نبرمج أنفسنا ايجابيا لكي نكون سعداء ناجحين، نحي حياة طبية. نحقق فيها احلامنا وأهدافنا . وخاصة واننا مسلمون ولدينا وظيفة وغاية لا بد ان نصل اليها لنحقق العبادة لله سبحانه وتعا...
سعر الكتاب : 0000.00..
عدد المشاهدات (118) عدد مرات التحميل ( 7)
 التفاصيل...
مسمى المحتوى: كتاب : قوة الحب والتسامح
القسم الرئيسي : تطوير الذات
القسم الفرعي :بناء تقدير الذات
الناشر :حقوق التأليف والطبع والنشر محفوظة للمؤلف
المؤلف : الدكتور إبراهيم الفقي
التصنيف : كتاب
نوع الملف :PDFs
كتاب :  قوة الحب والتسامح
نبذة عن المحتوى : كتاب : قوة الحب والتسامح المؤلف : الدكتو إبراهيم الفقي الطبعة: الأولى 2008 م من إصدار : بداية للإنتاج الإعلامي لا شك أن حياة الإنسان لا تستقيم و لا يكون لها معنى بدون الحب ، فبالحب خلق الله تعالى الخلق ، وبالحب أمرهم سبحانه بعبادته ، وبالحب سيكافىء المولى تبارك و تعالى عباده الصالحين . وكي نصل لمرحلة الحب المتكامل يجب أولًا أن نصل إلى مرحلة التسامح المتكامل ، ومنه إلى الحب و الذي سيقودنا إلى مرحلة العطاء . . لأنك لن تستطيع أن تعطي بدون الحب ، ولن تستطيع أن تحب بدون تسامح . .فالأمور الثلاثة : التسامح - الحب - العطاء ، مرتبطة ببعضها ، فلا تستطيع أن تصل لواحدة منها دون الآخرين . وحول هذه المنظومة الثلاثية للحب تدور صفحات هذا الكتاب .
سعر الكتاب : 0000.00..
عدد المشاهدات (131) عدد مرات التحميل ( 7)
 التفاصيل...
123456
الابلاغ عن مقال سيئ
عنوان البلاغ  
محتوى البلاغ  
 
التعليقات على المقال
تفضل بالتعليق على المقال
الاسم  
عنوان التعليق: 
 
نص التعليق: 
 
البريد الالكتروني:    

 إدارة تعلم معنا 
 
الدورات التدريبية القادمة
 
كاتب المقال
 
مقالات أخرى للكاتب
 
خدمات موسوعة تعلم معنا
Skip Navigation Links
 
خـــدمــــاتــنــا الالكترونية
Skip Navigation Links
 

القائمة البريدية
من أجل التعرف على جديد برامجنا التدريبية وخدماتنا الالكترونية أضف بريدك الى قائمتنا البريدية
 
 
خدمة اشعار SMS
يطيب لنا ان نزودك بأحدث الفعاليات والبرامج والإضاءات التحفيزية وجديدنا على موبايلك مباشرة وبشكل دوري
الاسم  
الدولة  
المدينة
فضلاً ادخل رقم الهاتف المحمول بدون الصفر ودون المفتاح الدولي
الجوال    

لإلغاء الاشتراك
للمزيد...

أقسام تعلم معنا
 


أكثر الكتاب مشاركة
د. محمد بن علي شيبان العامري
عدد المشاركات ( 442 )
فريق عمل تعلم معنا
عدد المشاركات ( 313 )
الدكتور/ أحمد ماهر
عدد المشاركات ( 225 )
م.يوسف مزهر يحيى عباس
عدد المشاركات ( 74 )
غير معروف
عدد المشاركات ( 74 )
 
المقالات الأكثر مشاهدة
 
من إرشيف تعلم معنا
 
من إرشيف المحتويات
 
الخلاصات



احدث الاضاءات