الإدارة التربوية
الإدارة التربوية مجموعة من العمليات التنفيذية والفنية التي يتم تنفيذها عن طريق العمل الإنساني الجماعي التعاوني بقصد توفير المناخ الفكري والنفسي والمادي الذي يساعد على حفز الهمم وبعث الرغبة في العمل النشط المنظَم الإدارة التربوية
عدد المقالات (  6  )
 استعلامات تعلم معنافي داخل القسم
البحث عن مقال بالعنوان البحث باسم الكاتب
البحث بالتاريخ  للفترة من
إلى
 
 احدث مقالات تعلم معنا في القسم
المؤشرات التربوية معلومات إحصائية.. أم بيانات خام ؟
الإدارة التربوية
تمت الاضافة بواسطة: د. محمد العامري                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
24/04/33 01:50:18 م
لتعريف الحديث للإحصاء Statistic كعلم تطبيقي، يصفه بأنه "العلم الذي يبحث في جمع البيانات، وتنظيمها، وعرضها، وتحليلها، واستقراء النتائج، واتخاذإن القرارات بناء عليها" (أبو صالح وعوض، 1983م، 9)، بينما البيانات الخام لا تتجاوز الأرقام أو أي رموز أخرى منظمة ومرتبة في جداول أو رسوم بيانية، مجردة من أي تفسير أو تعليق يمكّن من اتخاذ قرارات بناء عليها. إن الإحصاء كعلم تطبيقي يستهدف تقليص البيانات الخام، الكثيرة والمتناثرة وعديمة الدلالة، في صورة معلومات إحصائية مختصرة ومفيدة تمكن من إصدار الأحكام واتخاذ القرارات؛ فالمعلومات الإحصائية ليست إلا "بيانات خام تتم معالجتها لتصبح ذات فائدة في اتخاذ القرارات" (كتوعة، 1423هـ، 26)، سواء كانت تلك القرارات مبنية على مجرد وصف البيانات الكلية لكامل مجتمع الدراسة (الإحصاء الوصفي)، أو مبنية على استخلاص دلالات تقدمها بيانات تستقى من عينة من مجتمع الدراسة بشكل غير مباشر (الإحصاء الاستدلالي). المؤشرات التربوية معلومات إحصائية.. أم بيانات خام ؟
عدد المشاهدات ( 7830 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 6 )
التفاصيل...
بناء المؤشرات التربوية
الإدارة التربوية
تمت الاضافة بواسطة: د. محمد العامري                  الكاتب: د. محمد بن علي شيبان العامري    المصدر: مهارات النجاح للتنمية البشرية
24/04/33 01:20:33 م
تهدف المؤشرات التربوية إلى وضع صورة كلية للنظام التربوي من خلال الوصف الصادق لهذا النظام ومختلف عناصره. وبالتالي فهي تعمل على توفير البيئة المناسبة والقاعدة القوية لاتخاذ القرار التربوي السليم من خلال إبراز الجوانب الإيجابية والجوانب السلبية بما يتيح وضع الحلول المناسبة لمعالجة نواحي الخلل والقصور . أن المؤشرات التربوية المعدة إعداداً جيداً تتيح الفرصة لمعرفة الوضع التعليمي في الإدارة التعليمية وكذلك الإدارات التعليمية الأخرى ومقارنة هذه الأوضاع التعليمية لمعالجة جوانب القصور وتعزيز جوانب القوة. تعريف المؤشرات التربوية: وقبل أن نعرف المؤشرات التربوية نعرّف المؤشر : فهو الذي يشير أو يوجه الانتباه إلى شيء ما أو هو الذي يؤشر أو يشير إلى درجة تزيد أو تنقص من الدقة. أن المؤشرات التربوية عبارة عن إحصائيات يمكن استخدامها في أغراض المقارنة فهي تزودنا بالأسئلة المتعلقة بكيفية عمل النظام التعليمي ، وتسمح لنا بمقارنات عبر الزمن أو بين المناطق وبين الدول.وهناك من يرى أن المؤشر التربوي عبارة عن مقياس لحالة أو تغير في النظام التعليمي بالنسبة إلى أهدافـه بناء المؤشرات التربوية
عدد المشاهدات ( 9798 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 8 )
التفاصيل...
النظريات الحديثة في الإدارة المدرسية
الإدارة التربوية
تمت الاضافة بواسطة: د. محمد العامري                  الكاتب: م. أمجد قاسم    المصدر: موقع آفاق تربوية وعلمية
01/05/32 04:41:14 ص
أصبحت الإدارة المدرسية عملية هامة في المجتمعات المتقدمة ، وتزداد أهميتها باستمرار بزيادة مجالات ونشاطات الإنسانية ، واتساعها وكثرة التحديات التي تواجهها ، والإدارة بشكل عام علم من العلوم له مقوماته وأسسه وأصوله ونظرياته ، وهي تتطور وتتجدد حتى تتلاءم مع ظروف المجتمعات وتتعايش معها ومع تقدمها من خلال التفاعل اليومي بين مدير المدرسة والمعلمين والبيئة المحيطة ، وما تحدثه هذه العملية التفاعلية من سلوكيات سيكولوجية تؤثر سلبا أو إيجابا في نتائج المدرسة ، الأمر الذي يتطلب معرفة نوعية السلوك للمدير أثناء أدائه لمهامه الإدارية والبنيوية والإنسانية والاجتماعية وعليه فإن مدرسة القرن الحادي والعشرين ، تتطلب من مدير المدرسة جهدا إضافيا من أجل أن يوجه ويدير مدرسته بطريقة عصرية حضارية ديموقراطية متوازنة ومدركة لحجم التحديات التي تواجهه ، ويكون ذلك من خلال التخطيط الدقيق للأهداف التربوية التي تسعى المنظومة التعليمية لتحقيقها . إن المشاركة الواعية والمناقشة الهادفة والتعلم المستمر واللقاءات المتنوعة والحوار البناء داخل وخارج المدرسة ، أمورا لا بد من أن يتبعها مدير أي مدرسة ليحقق أهداف المؤسسة التربوية التي يرأسها ، وكذلك عليه أن يدرك أهمية تفويض الصلاحيات للعاملين معه في المدرسة ليشتركوا معه في المسؤولية والقيام بأعباء المدرسة والإشراف عليها كي يكون هناك التزام جماعي بتنفيذ هذه الأهداف. النظريات الحديثة في الإدارة المدرسية
عدد المشاهدات ( 29011 )     عدد الردود ( 1 )  عدد مرات الطباعة ( 38 )
التفاصيل...
المشكلات التي تتعلق بالمعلمين الذين يتعامل معهم مدير المدرسة
الإدارة التربوية
تمت الاضافة بواسطة: د. محمد العامري                  الكاتب: غانا الشريدة    المصدر: موقع آفاق تربوية وعلمية
27/04/32 12:13:19 م
تختلف فروق شخصيات المعلمين اعتمادا على ما جبلوا علية من فروق فردية. هنا بعض الشخصيات التي تجبر دير المدرسة على التعامل معها وهنا حلول لمساعدته في ذلك: 1. المعلم المتذمر: ذو شكوى دائمة و عدم قبول أي وضع في المدرسة وكل شيء من الأعباء إلى المنهاج المدرسي. العلاج: يجب الرجوع إلى ملف المعلم و معرفة خلفيته العلمية والعملية. و تنقلاته و لإعمال التي انيطت به سابق. ربما يكون السبب كثرة الأعباء والضغوطات. وقد يكون المعلم قائدا لنشاطات و إعمال أدراية سابقا و مبدعا و عند نقلة شعر بأنة اقل شانا مما كان علية.و فجأة وجد نفسه بعيد عن مجال إبداعه. المدير يساعد المعلم بتكليفه بأعمال تتناسب مع قدراته تمتص شكواه وتذمره. و المدير يستشف مشكلة المعلم دون تدخل مباشر عن طريق العلاقات الإنسانية و اعتباره زميلا في المهنة و مد يد المساعدة بالتوجيه أو ماليا و الاجتماع المباشر مع المعلم و معرفة نواحي القصور التي تدفعه للتذمر لعلاجها بطريقة ودية بعيدة عن الرسمية 2. المعلم الفوضوي: هو الذي يفقد السيطرة على تلاميذه و لا انضباط داخل الصف و عدم التزامه بالخطة و تسلسل أحداث الدرس و عدم التحضير الكافي للحصة وإرسال التلاميذ لإحضار المستلزمات. العلاج: هذا النوع بحاجة إلى جلسات متعددة مع المدير ليوضح له أهمية التنظيم و الإعداد المسبق و حفظ الانضباط داخل حجرة الصف. و اصطحابه لزيارة بعض الزملاء المنظمين ليقتدي بهم. و على المدير الإكثار من زيارات هذا المعلم و تدوين الملاحظات و الحاقة بدورة تدريبية عن إدارة الصف و القيادة. المشكلات التي تتعلق بالمعلمين الذين يتعامل معهم مدير المدرسة
عدد المشاهدات ( 18004 )     عدد الردود ( 1 )  عدد مرات الطباعة ( 14 )
التفاصيل...
ما مدى تقبل المعلمين لدور مدير المدرسة كمشرف تربوي مقيم ؟
الإدارة التربوية
تمت الاضافة بواسطة: د. محمد العامري                  الكاتب: م. أمجد قاسم    المصدر: موقع آفاق تربوية وعلمية
21/04/32 04:50:09 ص
ظل الإشراف التربوي مقصورا على المشرفين التربويين إلى عهد قريب ، فكانوا وحدهم تقريبا يؤدون مهام الإشراف التربوي على المعلمين ، مما جعل دور مدير المدرسة في هذا المجال هامشيا أو ثانويا . ويعتبرالإشراف التربوي ركن من أركان النظام التعليمي يقصد به تطوير وتنمية مدخلات هذا النظام وعملياته والعمل على تحقيق فعالية هذا النظام في تحقيق أهدافه. وتنص الكثير من تعريفات الإشراف التربوي بمفهومه الحديث على أن عملية الإشراف عملية تعاونية . ولعل أهم الأطراف القيادية التي تقع عليها مسؤولية العمل الإشرافي في المدرسة هما المشرف التربوي ومدير المدرسة . إن المفاهيم الحديثة في الإشراف تؤكد على أهمية التعاون في العمل الإشرافي، والتأثير الإيجابي لهذا التعاون على تكامل الأدوار، وتوفير الكثير من الوقت والجهد، وتنويع الخبرات والكفايات اللازمة لممارسة العمل الإشرافي . وقد بدأ دور مدير المدرسة الإشرافي يتعزز تدريجيا مع بروز فكرة المشرف المقيم وشروع تطبيقها ، ومن هنا برزت أهمية تكامل دور كل من مدير المدرسة والمشرف المتفرغ للعمل الإشرافي فقط ، ويعد هذا التكامل عاملا حاسما في بلوغ كل من الدورين على حدة ، وفي بلوغ أهدافهما المشتركة ، فمدير المدرسة أقدر على تحسس الحاجات وتحديد الأولويات المباشرة والملحة لطلابه وبيئته المحلية ، وهو اعرف بالخصائص المشتركة لهذه الأطراف والخصائص المميزة لكل منها ، كما انه بحكم كونه اكثر التصاقا بالعملية التعليمية داخل المدرسة ، يكون من الغالب أقدر على المتابعة وملاحظة التغيرات والتغذية الراجعة . من ناحية أخرى ، فإن للمشرف التربوي المتفرغ مميزات خاصة من أبرزها: تفرغه التام للعمل الإشرافي ، وتعمقه في كثير من جوانب هذا العمل ، ولا سيما فيما يتعلق بمادة تخصصه ونظرته الشمولية للعملية التربوية بحكم زياراته لعدد كبير من المدارس وتعامله مع أعداد كبيرة وأنماط متنوعة من المديرين والمعلمين والطلبة . ما مدى تقبل المعلمين لدور مدير المدرسة كمشرف تربوي مقيم ؟
عدد المشاهدات ( 16721 )     عدد الردود ( 0 )  عدد مرات الطباعة ( 9 )
التفاصيل...
12

 إدارة تعلم معنا 
 
الدورات التدريبية القادمة
البرنامج إعداد وتأهيل أخصائي التدريب
المدينة أبو ظبي
المدرب
المدربالصفة
د. محمد العامري مدرب أساسي
تاريخ البدء 23/03/2014
البرنامج ممارس البرمجة اللُغوية العصبية NLP
المدينة دبي
المدرب
المدربالصفة
د. محمد العامري مدرب أساسي
تاريخ البدء 29/03/2014
البرنامج تحليل أنماط الشخصية بأسلوب MBTI
المدينة دبي
المدرب
المدربالصفة
د. محمد العامري مدرب أساسي
تاريخ البدء 23/03/2014
 
خدمات موسوعة تعلم معنا
Skip Navigation Links
 
خـــدمــــاتــنــا الالكترونية
Skip Navigation Links
 

القائمة البريدية
من أجل التعرف على جديد برامجنا التدريبية وخدماتنا الالكترونية أضف بريدك الى قائمتنا البريدية
 
 
خدمة اشعار SMS
يطيب لنا ان نزودك بأحدث الفعاليات والبرامج والإضاءات التحفيزية وجديدنا على موبايلك مباشرة وبشكل دوري
الاسم  
الدولة  
المدينة
فضلاً ادخل رقم الهاتف المحمول بدون الصفر ودون المفتاح الدولي
الجوال    

لإلغاء الاشتراك
للمزيد...

أقسام تعلم معنا
 


أكثر الكتاب مشاركة
د. محمد بن علي شيبان العامري
عدد المشاركات ( 429 )
غنوة عبد العزيز نحلوس
عدد المشاركات ( 312 )
م.يوسف مزهر يحيى عباس
عدد المشاركات ( 73 )
غير معروف
عدد المشاركات ( 72 )
فريق التحرير بموقع 10-am الإخباري
عدد المشاركات ( 34 )
 
المقالات الأكثر مشاهدة
 
من إرشيف تعلم معنا
 
الخلاصات



احدث الاضاءات